الأخبار المميزةالمحلي

والي الجلفة: “وضعية الصحة بالولاية حرجة وعلى مدراء المؤسسات تحمل المسؤولية كاملة”

ترأس والي ولاية الجلفة دومي جلالي، صباح اليوم السبت، إجتماعا للمجلس التنفيذي الموسع، بقاعة المحاضرات بمقر الولاية، والذي خصص لملفات الصحة والسكان وصندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية وملف الديوان الوطني للخدمات الجامعية “الإقامة، النقل والإطعام”.

وشدد والي الولاية على ضرورة إستكمال الأشغال وتسريع وتيرة الإنجاز خاصة ما تعلق بالمطاعم المدرسية وأقسام التوسعة.

ولاحظ المسؤول الأول عن الهيئة التنفيذية التأخر في عملية تسليم المشاريع وتجهيز الهياكل الصحية ونقص التأطير الطبي، أين أسدى تعليمات لرؤساء الدوائر ومدراء مؤسسات الصحة الجوارية بتحمل المسؤولية كاملة والوقوف على النقائص خاصة تلك المسجلة على مستوى 119 قاعة العلاج،

كما أكد الوالي أن وضعية الصحة بالولاية حرجة وتستدعي القيام بخرجات ميدانية لتفقد المرافق الصحية وعقد اجتماعات دورية لتقييم وضعية القطاع، بالإضافة إلى تركيزه على محاربة الأمراض المتنقلة عبر المياه، الكلاب الضالة والتسمم العقربي.

وفي قطاع الخدمات الجامعية، وبعد عرض بطاقة فنية تفصيلية عن الإقامات الجامعية عبر الولاية، إذ تقدر طاقة الاستيعاب أكثر من 11 ألف طالب مقيم، تم التطرق فيه لجملة من النقاط على غرار الإطعام، النقل والايواء، أين شدد الوالي على مراعاة تحسين ظروف الطلبة وتحسين الخدمات المقدمة.

ووجه الوالي دومي جيلالي تعليماته لتشكيل لجنة ولائية تقوم بتفقد ومعاينة ظروف الطلبة عبر الأحياء والإقامات الجامعية.

و في الاخير أمر الوالي رؤساء الدوائر بالتكفل الأمثل بإنشغالات المواطن وتكثيف الزيارات الميدانية والتركيز على القطاعات الهامة، التربية، الصحة، الموارد المائية والسكن لإعادة ترتيب البيت والنهوض بالولاية.

محمد.ن

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. le projet LPP INDIVIUEL aDelfa en retards début 2014 les domandes plus 610bénéficier pour L’individuel .monsieur le Wali de Djelfa .voir les cadets d états S V P et mercie ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: