الأخبار المميزةالمحلي

مصنع تحويل الجلود قد يكون من أسباب تفشي مرض السرطان بالجلفة!!

النائب طاهر شاوي يراسل وزير الصناعة

طالب سكان عاصمة ولاية الجلفة في أكثر من مناسبة من السلطات العليا التدخل بالنظر للحالة الكارثية التي آلت إليها مدبغة تحويل الجلود التابعة للشركة الجزائرية للجلود ومشتقاته.

وأكد النائب البرلماني طاهر شاوي عبر مراسلة له لوزير الصناعة، تحوز “أثير الجلفة” على نسخة منها، أنه تبين وجود نفايات صلبة مكدسة تحتوي على مادة الكروم الخطرة والمصنفة ضمن المرسوم التنفيذي رقم 06/104 المؤرخ في 28 فيفري 2006، بطريقة عشوائية ومصبات صناعية سائلة مخالفة للمعايير التقنية والشروط الأمنية والوقائية المعمول بها بشكل أثر سلبا على تلوث المياه الباطنية بالمنطقة والذي “يعتقد السكان أنه سبب في تفشي مرض السرطان بالجلفة”. 

وأضاف شاوي أن السبب الرئيسي لهذه الكارثة هو محطة تصفية المياه الصناعية بمصنع الجلود وحدة إنتاج الجلفة التي لا تعمل أصلا ومتوقفة عن النشاط، حيث تعتبر محطة لجمع النفايات والأطنان من المعادن والكروم لتأخذ طريقها عبر واد ملاح ببلدية الجلفة الذي توجد على حوافه آبار 04،05 و13. 

وتساءل طاهر شاوي عن الدور التي تلعبه وزارة الصناعة في عملية إعادة تأهيل وصيانة محطة تصفية المياه الصناعية بمصنع جلود الجلفة، وموعد التخلص من النفايات المكدسة الخطرة، بالإضافة لتحمل مسؤولية الأخطار التي لحقت بصحة وحياة المواطن الجلفاوي. 

بلال.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى